الــفــــــارس

إلـــــــــــــــــــى الأبـــــــــــــــــــــــد
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 وتريات تل الزعتر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
amfared
عضو جديد
عضو جديد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 118
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 14/05/2007

مُساهمةموضوع: وتريات تل الزعتر   الأربعاء مايو 30, 2007 9:10 pm

في تلك الساعة من شهوات الليل
وعصافير الشوق الذهبية تستجلي
أمجاد ملوك العرب القدماء
وشجيرات البر تفيح بدفء
مراهقة بدويه
يكتظ حليب اللوز
ويقطر من نهديها
في الليل
وأنا تحت النهدين
إناء
في تلك الساعة
حيث تكون الأشياء
بكاء مطلق
كنت على الناقة
مغمورا بنجوم الليل
الأبدية
أستقبل روح الصحراء
يا هذا البدوي الممعن في الإدراك
تزود للقاء الربع الخالي بقطرة ماء
..............
كيف اندس بهذا القفص المقفل في
رائحة الليل
كيف اندس كزهرة لوز
بكتاب أغاني صوفيه
كيف اندس هناك على الغفلة مني
هذا العبق الوحشي الملتهب اللفتات
دروبا ومخاوف
يقتل فيا
يوقظ فيا
يا مشمس أيام الله بضحكة
عينيك
ترنم من لغة الأحزان
فروحي عربيه
...........
تنتظر اللب
هناك النار طريق
ويزيدك عمق الكشف غموضا
فالكشف طريق عدمي
وتسح بروحك سا عات الليل الشتوي غموضا
هناك تلاقا الكلمات وتصبح روحي قبل العشق
بثانية فوضي
واودد في فخذ امرأة عارية
بئران من الشبق الأسود والسكر
بعينيها الفاترتين
وجمرة ريا
تتهرب كالعطر فأمسكها
فتذوب بكفيا
وأدس بأنفي المتحفز بين النهدين
كبركان عليا
يا طير احب واكره
من هي
لاأعرف شيئا
الحب بأن لا تعرف شيئا
هل تعرف كيف يكون الشاعر بالحب لقاء
جميع الأنهار ومجنونا وخرافيا
ويهاجر في ضوءة حزن
ويموت لقاء أبديا
يشتعل الجسد الشمعي نديا
وأرى تاريخ الشام مليا
أكاد أقلب أوراق الكرسي الأموي وتخنقني
ريح مره
اتردد في الكلمات وأشعر بالحيرة
تختنق الريح بصوت صحابي
يقرع باب معاوية ويهدد بالثوره
ويشق الليل بسيف يوقظ في المهجة جمره
ماذا يقدح في الليل الأدبي
أسيف علي
قتلتا الردة يا مولاي كما قتلتك بسيف في الغره
هذا رأس الثورة يحمل في طبق في قصر يزيد
وهذي البقعة أكثر من ليل ضحاياك
فيا لله وللحكام ورأس الثوره
هل عرب انتم
وأركم تمتهنون الليل
على أرصفة الطرقات الموبؤة أيام الشده
هل عرب أنتم
والله
انا في شك من بغداد إلى جده
قتلتنا الرده
قتلتنا الرده
قتلتنا أن الواحد
منا يحمل في الداخل ضده
من أين سندري أن صحابيا سيقود الفتنة في الليل بإحدى زوجات محمد
من أين سندري أن الفتنة تخلع ثوب الأفعى صيفا وشتاء تتجدد
أنبيك تلوث
وجه العنف
وضج التاريخ دعاواً فارغة وتجزمن ليليه
يا ملك الثوار أنا أبكي بالقلب
لأن الثورة يزنى فيها
والقلب تموت أمانيه
يا ملك الثوار
أنا في حل فالليل
تشعب في رئتي وأدمنت النصره
والقلب تفطر من فرط أمانيه
القلب حمامة بر لألأه الطل
تشدو تشد له ظل
والظل يمد المنقار لشمس الصحراء
لغة ليس يحل طلاسمها غير الضالع بالأضواء
والظل لغات خرساء
وأنا في هذا الساعة موت أخرج فوق مساحات خرساء
أتمنى عشق خالص لله
وطيب فم خالص للتقبيل
وسيف خالص للثوره
...............
فيتلك الساعة من شهوات الليل
وعصافير الشوق الذهبيه
تحني الأنثى بحنين
ملأتني أمي من عسل الليل
بعشار الدين
تركتني بينتراب البستان
يحرسني حجر أخضر
وحلمت حلمت هناك بسكين
وتضوع في شفتي سحاق السكر
أين تركت مادامات حبيبي
عبرو جسر السكر وماتو الوحد تلو الآخر
وبقيت أحدق في الخمرة
وبصمت على القلب سأسكر
أسكر أسكر
فالعالم مملوء بالخوف
فكيف تعاتبني
كيف أتوب
هل تاب النورس من ثقل جناحيه المكسورين
هل تاب الطيب الفارغ في ربغ امرأة خاطئة فأتوب
هل تاب الخالق من خمر الخلق ومسح كفيه الخالقتين
بكل الأوزار الحلوة في الأرض فتلك ذنوب
تعالى لبستان السر
أريك الرب على أصغر برعم ورد
يتفوح من قدميه الطيب
قدماة ملطختان بخمر ركوب الخيل
وتاء التأنيث على كفيه تذوب
ملئتني ليلة حب امي
أدعو خمر الإنسان متى سأتوب
.................
في تلك الساعة من شهوات الليل يجوع إنائي
والكلمات يصلن لحد الإفراز
في العاشر من نيسان بكيت على أبواب الأهوز
فخذاي تشق لحمهما من أمواج مياه الليل
أخذت حشائش بريه
تكتظ برائحة الشهوة أغلقت بهن جروحي
ناديت
إله البر سيغتصبوني
وسأقتل في البر الواسع
والريح على ابواب البصرة تدنوني
ماكنت أنام بغير دمى عارية في المهد
ألاعبهن طروب
كم كان إله الشهوات يقبل جسر سريري
ما وصلت كفايا إليه وفر لعوب
وامتلاء العمرالفارغ أحلام برؤاك
وأنت أتيت
هه
تأخرت
تأخرت فوا أسفاه تأخرت وصار رحيل القرصان إلى
بحر الظلمات قريب
تأخرت فإني أوشك أن أغلق باب العمر ورائي
أوشك أن أخلع من وسخ الأيام حذائي
ياللوحشة اسمع فوراء محيطات الرعب
المسكونة بالغيلان هنالك قلعة صمت
في القلعة بئر موحشة كصخور ركبن
على بعض
أخر بئر يفضي بالسر إلى سجن السجن به قفص
تلتف عليه أغاريد ميتة
ويضم بقية عصفور مات قبيل ثلاث قرون تلكم روحي
منذ قرون ولدت روحي
منذ قرون كان بكائي
أبحث عن ثدي يرضعني
فأنا خاو وأريد حليب امرأة بإناء
................
في تلك الساعة من ساعات الليل
كنت على الناقة مغمور بنجوم الليل الأبدية
أستقبل روح الصحراء
ناداني صوت مازال كخيمة عرس عربي
والصوت كذلك إنثي والدكة حين احتضنتني انثى
من ذاك
أجبت كنار مطفأة في السهل
أنا يا وطني
من أرق هذي القرية من وطني
من ركب أقنعة لوجوه الناس وألسنة إيرانيه
من أرق هذا المتجوشق في الأهواز أجيبو
فالنخلة أرض عربيه
يا غرباء الناس بلادي كصناديق الشاي مهربة
أبكيك بلادي
أبكيك بحجر الغرباء وكل الحزن لدى الغرباء مذله
إلى ما ستبقى يا وطني ناقلة للنفط
مدهنة بسقام الأحجار وأعلام الدول الكبرى ونموت مذله
يا بلد يتكهناها النفط
ويجلس فوق تكهنها الوالى العثماني
وتحتكم الجيزات الصهيونية با العبر التوراتية فيها
فدعيني
فلكل امرأة جسدي
قد أعشق ألف امرأة في ذات اللحظة
لكني أعشق وجه امرأة واحدة في تلك اللحظة
امرأة تحمل خبز ودموع من بلدي
أبكي أسواق اللحم يابلدي ياسوق اللحم لكل الدول الكبرى
لكنك بالرغم من الدول الكبرى بلدي
في تلك الساعة من شهوات الليل
وعصافير الشوق الذهبية تستجلي أمجاد
ملوك العرب القدماء
يا هذا البدوي الممعن في الإدراك
تزود للقاء الربع الخالي بقطرة ماء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: وتريات تل الزعتر   الأربعاء مايو 30, 2007 10:27 pm

كلمات جميلة   وبالطبع  انا كشخص عادي لاافرق بين الوتريات والشعر الحديث فنرجو منك الايضاح كما نرجوا ان تمدنا باسم المؤلف الاصلي   لكي يكتمل بدر اباعك
الف شكر ابراهيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amfared
عضو جديد
عضو جديد
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 118
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 14/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: وتريات تل الزعتر   الخميس مايو 31, 2007 1:43 am

أولاً
شكرا جدا يا استاذ محمد على هذه اللفته الجميله
كاتب هذه القصيده هو الشاعر الكبير
مظفر النواب
شاعر عراقي كبير عاش حياته مشردا في العالم العربي
يسجن هنا ويطرد هناك
ويعتقل في ذاك البلد لأنه كان يقول الحقيقه ويعيب علي من
يتخذ من كرسيه أداة يحطم بها حريات الآخرين
وظل منفيا حتى توفي من جراء أزمة قلبيه
ولا فرق بن الوتريات والشعر الحديث
لأنهما يصبان في إناء واحد
إلا أن الوتريات تتميز بأنها أقرب إلى الخواطر
منها إلى الشعر المنظم بالقافيه
لكن هي في مجملها نوع من أنواع الشعر الحديث
بل ربما تكون متميزة بين أنواعه العده
والله أعلم
شكرا لمرورك أستاذ محمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: وتريات تل الزعتر   الخميس مايو 31, 2007 10:42 pm

الف شكر   على معلوماتك القيمة  وشكرا على تواصلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: وتريات تل الزعتر   الخميس مايو 31, 2007 10:42 pm

الف شكر   على معلوماتك القيمة  وشكرا على تواصلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وتريات تل الزعتر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الــفــــــارس :: بوابة الفرسان الأدبية :: منتدى الشعر وابداعات الأخرين-
انتقل الى: